فوائد قشور السيليوم المذهلة للتخسيس وإنقاص الوزن

-إعلان-

مما لا شك فيه وفي ظل التقدم والتطور التكنولوجي والعلمي والصحي، فإن الإنسان دائما يسعى للحصول على أفضل الأشياء وأجودها قيمة وإفادة.
في هاته المقالة سنتطرق لعنصر قشور السيليوم الذي يعد من بين أكثر العناصر الغذائية فائدة لجسم الإنسان لكنها لا تعتبر ذات شعبية كبيرة في وطننا العربي وليست شائعة الإستخدام، لكنك عزيزي القارئ ستغير رأيك مباشرة بعد قراءة هاته المقالة، خصوصا إن كنت من ممارسي الرياضات البدنية كرفع الأثقال وغيرها من الرياضات التي تتطلب مجهودا بدنيا كبيرا وبالتالي تغذية مفيدة للجسم وغنية بالمواد الغذائية اللازمة لك.    

إقرأ أيضا : كيف انحف بطني : نصائح ذهبية لتنحيف البطن

ما هي قشور السيليوم :

قشور السيليوم psyllium husk : هي نوع من أنواع البذور و التي تحتوي على العديد من المواد الغذائية وأهمها الألياف التي تتواجد بكثرة و تسهل عملية الهضم وتعتبر من النباتات الصحراوية والتي لا تتطلب الكثير من الري والمياه، حيث أنها تنمو وتزدهر في المناخ الجاف وتزرع في كل من الهند وباكستان وتعتبر من الأغذية المناسبة لبناء العضلات للرياضيين وللتخسيس.    

فوائد قشور السيليوم للقولون :

تعتبر قشور سيليوم كاملة، منظف للقولون :

قشر السيليوم هو الجزء الخارجي من بذور لسان الحمل البيضوي وبسبب الكمية الكبيرة ونوعية الألياف القابلة للذوبان التي تحتوي عليها، يتم استخدامه علاجيًا لتعزيز العبور المعوي، وبالتالي منع الإمساك والحفاظ على النباتات البكتيرية صحية ونشطة.

بالإضافة إلى ذلك، فإن تأثيره على امتصاص الماء يساعد في تقليل الشعور بالجوع، وبما أنه يبطئ العبور المعوي، فهو فعال في السيطرة على مستويات السكر في الدم والكوليسترول.

قشور السيليوم والامساك :

تستخدم قشور السيليوم كملين طبيعي، لذا يمكنك استخدامها في حالة الإمساك أو عند الإصابة بمتلازمة القولون العصبي. كما يمكنك أيضًا استخدامها كمكمل للألياف القابلة للذوبان. الألياف القابلة للذوبان تجذب الماء وتتحول إلى هلام أثناء الهضم.

فوائد قشور السيليوم المذهلة :

 قشور السيليوم
قشور السيليوم
  • تحتوي قشر السيليوم على العديد من المواد الغذائية ذات الفائدة الفريدة والكبيرة جدا لجسم الإنسان، فهي تعتبر من أكثر النباتات التي تحتوي على الألياف المغذية بنسبة تصل إلى 85 في المئة، مما يحفز الأمعاء و يساعد على عملية الهضم، زيادة على إحتوائها على الكربوهيدرات المعقدة التي تمد الجسم بالنشاط و الطاقة.
  • صحة القلب والأوعية الدموية : عند إمتصاص السيليوم للماء فهو يقوم بالمسامهة في إنخفاض الكوليسترول المضر في الجسم بطريقة سريعة وقد ثبت علميا مدى فعالية قشور السيليوم في محاربة الكوليسترول الضار في الجسم و المساهمة في إنخفاض مستوياته.

إقرأ أيضا : كيف انزل وزني : نصائح وإرشادات قيمة لفقدان الوزن

قشور السيليوم للتخسيس :

  • التخسيس وإنقاص الوزن : تعتبر قشور السيليوم من أهم الأغذية وأكثرها فعالية إذا كنت تنوي إنقاص وزنك، نظرا لتوفرها على الألياف المغذية بكميات كبيرة جدا، مما يعطيك شعورا بالشبع لفترة طويلة.
  • فكما نعلم جميعا أن الألياف الغذائية تزيد من حجمها كثيرًا. حسنًا، هاته النقطة المهمة هي أنه من خلال زيادة حجمها كثيرًا، فإنها تخلق شعورًا بالشبع يجعلنا نشعر بجوع أقل ويقلل بشكل كبير من الرغبة في تناول وجبة خفيفة بين الوجبات، وهو أسوأ شيء يمكننا القيام به عندما نريد أن نفقد أو نتحكم في وزن طعامنا.

قشور السيليوم والكيتو :

يمكن أن تكون قشور السيليوم مكونًا مفيدًا جدًا في الطهي منخفض الكربوهيدرات، خاصةً للخبز (خبز قشور السيليوم).

-إعلان-

بالنسبة للعديد من الأشخاص، فإن الإقلاع عن الخبز والبيتزا والكعك والسلع المخبوزة الأخرى عند انخفاض الكربوهيدرات أو اتباع نظام كيتو الغذائي يعد أكثر صعوبة من الإقلاع عن الحلويات.

لحسن الحظ، يمكن أن يساعد السيليوم في إعادة إنشاء إصدارات خالية من الغلوتين والكيتو من هذه الأطعمة وغيرها من الأطعمة المفضلة عالية الكربوهيدرات نظرًا لقدرتها على تكرار نسيجها.

يسمح للخبز بالاحتفاظ بمزيد من الرطوبة وتحقيق تناسق خفيف وجيد التهوية. بالإضافة إلى ذلك، فهو يساعد على جعل العجين أكثر مرونة، مما يسهل التعامل معه أو تشكيله أو مده.

إقرأ أيضا : كيف اخسر وزني : طرق فعالة وصحية لخسارة الوزن

استخدامات بذور السيليوم :

يمكن تناول قشور السيليوم على شكل حبوب وكبسولات ومكملات غذائية، كما أنها تتوفر على شكل مسحوق( مسحوق قشور السيليوم ) وهي سريعة الذوبان في الماء، لذلك ممكن تناولها مع الماء الدافئ أو إضافتها للعصائر ولكن لا يجب تناولها بجرعات مفرطة إذ من الممكن أن تتسبب في الإسهال والجرعة المسموح بها هي 3.5 غرام يوميا.  

  1. يمكنك إضافة ملعقة صغيرة، حوالي 1.5 جرام، إلى وجبات الإفطار، إما عصيدة أو فطائر للحصول على جرعة إضافية من الألياف النباتية.
  2. يمكنك أيضًا مزجها مع مخفوقات البروتين أو العصائر، ولكن يجب إضافة كمية جيدة من الماء، حيث تمتص القشرة الكثير من السائل.
  3. ويمكنك أيضًا محاولة تضمينها عندك صنعك للفطائر و العجائن و الخبز أو البسكويت للحصول على تلك المساهمة المفيدة من الألياف النباتية.

 أين تباع قشور السيليوم :

مكملات و كبسولات قشور السيليوم
مكملات وكبسولات قشور السيليوم
  1. متاجر البقالة والسوبر ماركت : يمكن العثور على قشور السيليوم في بعض أكبر متاجر البقالة في الولايات المتحدة وأوروبا. عادة ما توجد في أقسام الخبز الخالية من الغلوتين أو أقسام الأطعمة الصحية أو في قسم المكسرات والبذور نفسه.
  2. مخازن الأطعمة الصحية و عند العطار في بعض البلدان العربية حيث يمكنك أيضا العثور على قشور السيليوم عند العطار.
  3. قشور السيليوم من الصيدليه : تقدم بعض الصيدليات أيضًا قشور السيليوم نظرًا لتأثيرها الملين عند استخدامها بكميات كبيرة. كن حذرًا بشكل خاص مع السكريات المضافة أو المكونات الإضافية الأخرى إذا كنت تستخدم هذا الخيار.
  4. عبر الإنترنت : ربما تكون أسهل طريقة للحصول على قشور السيليوم، حسب المكان الذي تعيش فيه، هي الإنترنت. يمكنك ببساطة “شراء قشور السيليوم” على Google أو استخدام متجرك المفضل، ننصح بشراءها من متجر أمازون عبر الضغط هنا.

أضرار قشور السيليوم :

مسحوق قشور السيليوم
مسحوق قشور السيليوم

على عكس العديد من الألياف القابلة للذوبان الأخرى، لا يمكن تخمير قشور السيليوم بسهولة بواسطة البكتيريا الموجودة في القولون. لذلك، من غير المرجح أن تسبب الغازات الزائدة أو مشاكل الجهاز الهضمي الأخرى.

ومع ذلك، إذا كنت تتناول كمية كبيرة من قشور السيليوم (أكثر من 15 جرامًا في اليوم)، فقد تعاني من انتفاخ في البطن، أو عدم ارتياح في الجهاز الهضمي أو زيادة الغازات.

القاعدة الأساسية الجيدة هي إدخال كمية صغيرة من قشور السيليوم في النظام الغذائي في البداية وزيادتها تدريجياً.

عند تناولها مع سوائل كافية وبكميات معتدلة، تعتبر قشور السيليوم آمنة. مثل الأنواع الأخرى من الألياف، فإن استهلاك كميات كبيرة من قشور السيليوم دون شرب كمية كافية من السوائل يمكن أن يؤدي إلى الإمساك أو حتى انسداد الأمعاء، في أسوأ الحالات (ونادرًا جدًا).

خلاصة :

هل تفكر في التخسيس و إنقاص الوزن؟ أو تفكر في جعل نظامك الغذائي أكثر توازنا، أيا كان هدفك، فقشور السيليوم تعتبر حلا منطقيا وسهلا، نظرا لفوائدها الفريدة وسهولة تناولها وتأثيرها الإيجابي على الصحة والجهاز الهضمي وصحة القلب والأمعاء والأوعية الدموية.  

إقرأ أيضا : نظام الكيتو خطوة بخطوة : كل ما تود معرفته

المصادر :

  1. المصدر 1
  2. المصدر 2

-إعلان-

مقالات ذات صله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *