-إعلان-

ما الأفضل الإستحمام بالماء البارد أو الماء الدافئ

0

-إعلان-

الإستحمام بالماء الدافئ أو الإستحمام بالماء البارد:

لطالما طرح العديد من الناس هذا السؤال بشكل متكرر، وهل من الأفضل الإستحمام بالماء الدافئ أو الماء البارد ؟ في الواقع للإستحمام بصفة عامة العديد من الفوائد الصحية لجسم الإنسان ونظافته من مخلفات اليوم من التعب والتعرق والأوساخ التي تلتصق بالجسم أثناء النهار، بعد يوم طويل و حافل في العمل أو المدرسة.

لكن هل فوائد الإستحمام بالماء الدافئ أكثر من فوائد الإستحمام بالماء البارد ؟ و متى يجب الإستحمام بالماء الدافئ أو الماء البارد ؟

في موضوع اليوم، سنتحدث عن فوائد الإستحمام بالماء الدافئ وفوائد الإستحمام بالماء البارد ومتى يجب الإستحمام بهما، فرمحبا بكم في موقع إهتم بنفسك.

فوائد الإستحمام بماء بارد:

لا بد وأن الإستحمام بالماء البارد ، خصوصا في فصل الشتاء والأيام الباردة يعد ضربا من الجنون و يحتاج شجاعة كبيرة، حيث يفضل العديد من الناس الإستحمام بالماء الدافئ، لكن هل تعرف فوائد الإستحمام بالماء البارد ومنافعه العديد على الجسم؟ من الأكيد أنك ستغير رأيك بعد معرفة كل تلك المنافع، لعل أهمها :

  • تحفيز دفاعات الجسم والجهاز المناعي.
  • زيادة اليقظة والنشاط والحيوية.
  • يمنع نزلات البرد، نعم يبدو الأمر غريبا، لكن أكدت العديد من الدراسات أن المواظبة على الإستحمام بالماء البارد تساهم في الحماية من نزلات البرد.
  • تسريع عملية التمثيل الغذائي وإرتفاع معدل حرق الدهون في الجسم.
  • تقليل التورم وشد الجسم والعضلات.
  • تجنب تساقط الشعر.
  • المساعدة في الشفاء من آلالام العضلات، حيث لجأ الأطباء اليونانيون قديما، لطرق العلاج بالماء البارد لعلاج آلالام العضلات وبعض الأمراض، بغمر المريض في مياه ذات درجة حرارة منخفضة.
  • تحسين الدورة الدموية والتخفيف من التوتر والظغوطات.
  1. فوائد الإستحمام بالماء البارد للرجال، تتجلى في أن الإستحمام بالماء البارد يحفز هرمون التيستوسترون والذي يزيد من الرغبة الجنسية ويؤثر إيجابا على خصوبة الرجال.
  2. فوائد الإستحمام بالماء البارد بالنسبة للنساء تتجلى في أن الإستحمام بالماء البارد يساعد على شد الجلد ويحارب تساقط الشعر ويعطي البشرة والجلد صحة ونظارة على المدى البعيد.

يعد فصل الصيف وقتا مثاليا للإستحمام بالماء البارد، لكن هنالك العديد من الأشخاص الذين يواظبون على الإستحمام بالماء البارد طوال السنة، مما يؤثر بالإيجاب على صحتهم وجهازهم المناعي وجلدهم و بشرتهم على المدى الطويل و القصير.

-إعلان-

فوائد الإستحمام بماء دافئ:

  يفضل العديد من الناس الإستحمام بالماء الدافئ، خصوصا في فصل الشتاء عند برودة الطقس، ويعد الإستحمام بالماء الدافئ خيارا جيدا قبل الخلود للنوم ، كما أن للإستحمام بالماء الدافئ العديد من الفوائد:

  • إسترخاء العضلات.
  • تخفيف من حدة الصداع النصفي.
  • التقليل من القلق و التوتر.
  • النوم بعمق.
  • تقليل إحتقان الأنف.

يعد فصل الشتاء الوقت المثالي للإستحمام بالماء الدافئ، كما أن الإستحمام بالماء الدافئ مباشرة بعد ممارسة التمارين الرياضية يساهم في إسترخاء العضلات.

الإستحمام بالماء الدافئ أو الماء البارد ؟ 

  • ينصح خبراء الصحة والعلماء بالإعتدال و إتباع الحل الوسط و ذلك عن طريق الإستحمام بمياه بدرجة حرارة معتدلة تصل إلى 30 درجة.
  • وللإستفادة القصوى من فوائد الإستحمام، ينصح الخبراء ببدأ الإستحمام بمياه دافئة وإستعمال مياه باردة قبل نهاية الحمام بدقائق.    

المصادر المعتمدة:

مقالات مقترحة قد تعجبك:

-إعلان-

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.