لماذا عيون الآسيويين ضيقة ؟

-إعلان-

لا بد أن الإختلاف في الشكل و المظهر و لون البشرة و حجم العينين بين البشر، لطالما شكل مادة دسمة و مثيرة للفضول بين العلماء و الخبراء و عامة الناس حول سبب هذا الإختلاف، مما ساهم في طرح العديد من النظريات المختلفة، و لعل أبرز سؤال طرحه و لا يزال يطرحه الناس، هو لماذا عيون الآسيويين ضيقة مقارنة بباقي البشر ؟

في موضوع اليوم، سنتطرق للحديث عن هذا الموضوع لإشباع فضولك، فمرحبا بكم في موقع إهتم نفسك.

لمذا عيون الآسيويين ضيقة
لماذا عيون الآسيويين ضيقة

لماذا عيون الآسيويين ضيقة :

لا بد و أنك لاحظت عزيزي القارئ الفرق الواضح بين عيون بعض الشعوب الآسيوية و باقي البشر و سألت نفسك في يوم من الأيام، لماذا عيون الآسيويين ضيقة، في الواقع هناك العديد من الفرضيات و النظريات التي تفسر هذا الأمر بطرق علمية و أخرى مبنية على إفتراضات، من بين أهمها :  

  • بنية العين: كان الكثير من الناس يرجعون سبب ضيق عيون الآسيويين و ميولها، إلى بنية عظام عيونهم و أن مقلة عيونهم كانت على شكل اللوز و ليست ذات شكل كروي، كباقي البشر، لكن هاته النظرية لم يتم تأكيدها علميا، لذلك فهي تبقى نظرية ضعيفة.

-إعلان-

  • تشريح العين: من الناحية العلمية و التشريحية، فلقد ثبت أن الآسيويين لهم نفس مقلة العين كباقي البشر دون إختلاف يذكر، مما  يوضح أن لهم نفس زاوية الرؤية و نفس الألوان كباقي البشر، لكن الإختلاف لا يكمن في مقلة العين، بل في جفن العين.
  • جفن العين: هنالك طفرة جينية في منطقة الجفون بالنسبة للآسيويين يطلق عليها الحافة المنغولية و هي بحاجة للتكيف مع الرياح القوية و الضوء الشديد أو البرودة و باقي عوامل الطقس، حيث يعتقد العلماء أن هاته الطفرة الجينية حدثت منذ ملايين السنين، نظرا لعيش الإنسان آنذاك في ظروف مناخية قاسية، حيث كان بعض البشر يعيشون في القطب الجنوبي و يواجهون برودة شديدة و صقيع و ثلوج، بينما كان النصف الآخر من البشر يعيشون في الصحراء و السافانا و المناطق الحارة التي تعرف عواصف رملية و رياح حارة، مما أدى إلى تطور هاته الطفرة الجينية عند البشر لحماية عيونهم من الظوف المناخية المتقلبة، و تبقى هاته النظرية من أكثر النظريات المعقولة و المقبولة عند العلماء.
  • كلنا من أصل صيني: و تبقى هاته النظرية من النظريات الغريبة، حيث توقع العديد أن أصل كل البشر هو أصل صيني و أننا كلنا كنا صينيين في الماضي و كنا نمتلك الطفرة الجينية المسماة بالحالة المنغولية، لكن الإختلاف أن باقي البشر يضيعون هاته الطفرة أثناء الشهور الستة الأولى لحياتهم، بينما يحافظعليها باقي الآسيويين لأسباب جينية.
  • السلالات: يرجع العديد من الخبراء ضيق عيون الآسيويين لأسباب جينية، حيث أنهم ينتمون لسلالة الجفون الشرقية و التي ينتمي لها الصينيون و الكوريون و اليابانيون و باقي الدول الآسيوية، بل و حتى بعض سكان قارة أمريكا الجنوبية و الذين يتمتعون بعيون ضيقة، خصوصا الهنود و السكان الأصليون، إضافة لسكان القطب الجنوبي أو ما يعرفون بالإسكيمو و سكان جزيرة غرينلاند، حيث كلهم ينتمون لفصيلة الجفون الشرقية، نظرا لهجرة هؤلاء البشر منذ ملايين السنين من قارة لأخرى، نظرا للظروف البيئية و المناخية القاسية.

إن أعجبك موضوع اليوم، فبإمكانك أيضا قراءة :

-إعلان-

مقالات ذات صله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *