-إعلان-

كتاب أغنى رجل في بابل : الكتاب الذي يعلمك كيف تكون طموحا

0

-إعلان-

يعد كتاب ” أغنى رجل في بابل ” من أحسن و أفضل الكتب و التي من الممكن أن تغير حياتك خاصة على المستوى الإقتصادي و كيفية تدبير أموالك و إنفاقها بكل منطقية و موضوعية . كاتب و مؤلف الكتاب “جورج كلاكسون” يعد من بين أنجح رجال الأعمال و يدير شركة ناجحة ، حيث وضع في هذا الكتاب خبرة و عصارة سنين من القواعد التي كان يتبعها شخصيا للوصول إلى النجاح و الثروة و الحرية المادية و هو ما ينشده كل الأشخاص الذين لا يزالون في بداية الطريق ، حيث و على مر الأيام و السنين ، كان و لا يزال حلم الثراء و الغنى حلما للعديد من بني البشر ، و كل منهم يسعى لتحقيقه بالطريقة التي يراها مناسبة لهم و لطموحاتهم و من الجدير بالذكر أيضا أن العديد من الناس و خاصة أصحاب الطموحات القوية يقبلون على قرائة هاته النوعية من الكتب على آمل فهم الطرق و الإستراتيجيات الصحيحة لتكون الثروة و تطبيقها على أرض الواقع للوصول إلى الهدف المنشود .

-إعلان-

ملخص كتاب أغنى رجل في بابل :

مدينة بابل العريقة:

تدور أحداث الكتاب المشوقة في مدينة ” بابل” في العراق و هي المدينة التي كانت مشهورة بإزدهارها و تقدمها و الرخاء الإقتصادي الذي كان يميزها.  يعود تاريخ حضارة مدينة بابل العريقة لأكثر من 8000 سنة مضت، حيث قام المهنسون البابليون في تلك الحقبة بتحويلهم لمجرى مياه النهر عن طريق السدود ليصل لأراضي مدينة بابل ، في إنجاز هندسي و إبداعي لم يسبقهم له أحد ، مما تسبب في خصوبة أراضي بابل بعد وصول مياه الأنهار إليها و بالتالي إزدهار المدينة على جميع المستويات .

شخصيات و أبطال الكتاب:

يسرد الكتاب تفاصيل عيش 3 من الأصدقاء أحدهم يعمل صانع أحذية و يدعى ” بانسر ” ، بينما يعمل الثاني كعازف آلالات موسيقية و يدعى ” كوبي “، بينما صديقهم الثالث و الذي يدعى ” أركاد” يعد من بين أثرياء و أغنياء المدينة، حيث أن الأصدقاء الثلاثة كانو ينتمون لنفس المستوى الإجتماعي، لكن ” أركاد” أصبح غنيا و تسلق المراتب لينضم لطبقة الأثرياء. 
كان ” بانسر ” صانع الأحذية و صديقه ” كوبي” عازف القيثارة يحلمون ككل البشر بأن يصبحو من أصحاب الثروة و المال ، لذلك لم يذخرو جهدا في تحقيق هذا الحلم و عملو بجد و كد لسنوات طوال و مع ذلك لم يستطع أي منهما الوصول لهدفه ، بل و بالكاد كانا يوفران مصاريف إحتياجاتهما اليومية . بينما في الوقت ذاته كان صديقهما الثالث ” أركاد”  ينفق أمواله و يستثمرها و تجارتها تزداد يوما بعد يوم، ليقرر الصديقان الذهاب لصديقهما الثري و يحدثانه عن أحوالهم المالية المزرية و المتردية و في الآن ذاته يسألانه عن السر الذي جعله يصبح أغنى رجل في مدينة بابل بعد ما كان من المعدومين .
بعد مقابلتهما لصديقهما الغني و طلب يد المساعدة وافق ” أركاد” على تقديم يد المساعدة لصديقيه و كشف لهما أسرار وصوله لتلك المكانة و المنزلة الإجتماعية و الثروة التي وصل إليها ,  رغم أنه لم يكن من المتفوقين دراسيا و لم يكن ينتمي لطبقة إجتماعية نبيلة أو غنية، حيث قام بسرد أهم القوانين التي يجب على صديقيه إتباعها للتحكم في المال و صناعة الثروة ، ليصبح بعد ذلك ” بانسي ” و ” كوبي” من الأغنياء أيضا بعد تطبيقهما لنصائح ” أركاد” بكل حذافيرها .

أهم النصائح التي جائت في الكتاب:

– إذخار و لو جزء بسيط من مالك كل شهر ، مما سيؤدي إلى إزدياد أموالك ، لكي تنشيء مشروعك الخاص في المستقبل و تحقق الإستقلالية.
– من الممكن مضاعفة أموالك و تزايدها بشكل مستمر ، بشرط أن تكون حكيما و تستثمرها كما يجب .
– التحكم في نفقاتك و البداية في إستثمار أموالك حسب التجارب الناجحة لأشخاص آخرين .
– المال صديق لمن يحافض عليه و يستثمره بحكمة و عدو لمن ينفقه بإسراف .
– يختفي المال و يضيع من الإنسان الذي يتبع النصائح المغرية من النصابين و المحتالين و من الذي يستثمر أمواله في مجال لا يفهم فيه أو عديم الخبرة فيه .
– لتحميل أو قرائة كتاب أغنى رجل في بابل مجانا ، يمكنك النقر هنا أو من هنا .

يمكنك أيضا قرائة :


– إن أجبك هذا المقال يمكنك أيضا قرائة :

حكمة اليوم:

 كما عودناكم أعزائي المتابعين و المتابعات ، كل يوم حكمة و مقولة مفيدة و حكمة اليوم:
إعمل لدنياك كأنك تعيش أبدا، و أعمل لآخرتك كأنك تموت غذا .

-إعلان-

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.