-إعلان-

قرائة في الرواية العالمية الشهيرة شيفرة دافينتشي

0

-إعلان-

نبذة عن كاتب الرواية دان براون :

يعد دان براون من أهم الكتاب و الآدباء الأمريكيين ، حيث لاقت أعماله و رواياته نجاحا كبيرا جدا في مختلف بقاع العالم ، و ترجمت للعديد من اللغات و تصدرت لائحة المبيعات . لقد ولد دان بروان سنة 1964 في الولايات المتحدة الأمريكية و بالضبط في نيو هامشير . و لقد بدأ دان براون حياته المهنية كمدرس للغة الإنجليزية، لكن حبه و شغفه بالكتابة جعله يترك مهنة التدريس و يركز على الكتابة ، ليصبح كاتبا ناجحا ذا صيت عالمي تحقق رواياته رواجا عالميا كبيرا .
لقد كان دان بروان يحب و يعشق فك الشيفرات المعقدة منذ صغره و تتركز أعماله و رواياته حول الإثارة و التشويق و الخيال و تتسم بالحبكة المتقنة و التي تثير فضول القاريء بشدة . لقد كانت أولى أعمال دان براون الأدبية هي رواية الحصن الرقمي و التي حققت نجاحا  مبهرا و تصدرت مبيعات الكتب الإلكترونية في أمريكا، لتتوالى بعدها الكثير من الأعمال الناجحة الأخرى كشيفرة دافينتشي و كتاب الرمز الضائع و رواية الجحيم و حققت أعماله نجاحات مبهرة و ترجمت لأكثر من 40 لغة، لتضع دان براون ضمن قائمة أكثر 100 شخصية تأثيرا حول العالم ، حسب مجلة التايمز . و من الجدير بالذكر أن ثروة دان براون تفوق ال 76 مليون دولار أمريكي جمعها من كتبها و رواياته .

-إعلان-

نبذة حول الرواية الشيقة شيفرة دافينتشي:

رواية شيفرة دافينتشي
رواية شيفرة دافينتشي

تعتبر رواية شيفرة دافينتشي من أبرز و أنجح أعمال دان بروان الإبداعية و التي نقلته نقلة نوعية ، حيث تصدرت رواية شيفرة دافينتشي قائمة الكتب الأكثر مبيعا في سنة 2003 حسب صحيفة نيويورك تايمز الشهيرة كما بيعت أكثر من 80 مليون نسخة من الكتاب بحلول سنة 2009 و حقق إيرادات خيالية فاقت ال 200 مليون دولار، ليكون واحدا من أنجح الكتب و الروايات في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية .
تدور أحداث رواية شيفرة دافينتشي في كل من بريطانيا و فرنسا و تحديدا في المتحف العالمي الشهير متحف اللوفر الذي يتواجد بمدينة الأنوار باريس . في ليلة من ليالي باريس القاتمة و الباردة، قتل شخص يدعى السيد جاك سونيير و هو يعمل كأمين متحف اللوفر الشهير، حيث وجدت جثثه و هو عاري متخذ لوضعية إحدى لوحات ليوناردو دافينتشي الشهيرة . لكن جاك سونيير كتب رسالة و هي عبارة عن رموز مشفرة بدمائه على الأرض و على جسده العاري لحظات قليلة قبل مفارقته للحياة تاركا ورائه سرا كبير و لغزا محيرا بعد مماته .
مباشرة بعد موت جاك سونيير ، يتم إستدعاء أحد أبطال الرواية و هو الدكتور روبرت لانغدون و الذي يعد خبيرا في فك الرموز و الشيفرات الدينية و كان في مدينة باريس بالصدفة يحضر مؤتمرا علميا أثناء وقوع جريمة القتل الغامضة .  بعد إستدعائه للعمل على فك شيفرات و رموز قتل جاك سونيير ، قام الدكتو روبرت لانغدون بالعمل مع صوفيا نوفو و هي بطلة الرواية و حفيدة القتيل و تعمل كمحللة شيفرات و رموز عند الشرطة الفرنسية،ليشكلا فريق عمل متكامل .
يكتشف الدكتور لانغدون و صوفيا العديد من الألغاز الغريبة بعد حلهم البعض من الرموز و الشيفرات التي تركها القتيل بعد موته. حيث قادتهم الرموز التي فكوها إلى إكتشاف منظمة عالمية سرية أسست منذ مئات السنين و تضم العديد من الشخصيات البارزة، كالرسام الشهير ليوناردو دافينتشي و مكتشف الجاذبية إسحاق نيوتن و غيرهم من المشاهير الذين خلدهم التاريخ . لتتسارع بعد ذلك الأحداث المثيرة و المشوقة و المحيرة في الرواية و يواصل الدكتور لانغدون و مساعدته صوفي في فك الرموز و الشيفرات لمعرفة من العقل المدبر وراء جريمة قتل جاك سونيير و ما السر الخطير الذي كان جاك سونيير يخفيه و تسبب في موته .
يمكنك تحميل و قرائة الرواية العالمية شيفرة دافينتشي من هنا أو هنا .

مقالات مقترحة ممكن أن تعجبك :

-إعلان-

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.