-إعلان-

فاكهة المانجوستين : مذاق مميز وفوائد صحية جمة

0

-إعلان-

تعتبر فاكهة المانجوستين فاكهة خارقة، لما لها من خصائص وفوائد غذائية متعددة، بالإضافة إلى نكهتها الرائعة.

فاكهة المانجوستين، المعروف أيضًا باسم المانغوستين الهندي أو جوبو، هي فاكهة يوجد أصلها في الغابات المطيرة في إندونيسيا وماليزيا والفلبين، وكذلك في بعض مناطق سريلانكا والهند. في الوقت الحالي، على الرغم من انتشار زراعتها، إلا أنه لا يزال من الصعب العثور عليها في السوق.

من الاستخدامات الطبية إلى الاستخدامات التجميلية، يشتهر المانجوستين بخصائصه المطهرة ومضادات الأكسدة والمضادة للالتهابات ومضادة للشيخوخة وهو أيضا مدر للبول، مما يجعله فعالًا للغاية في تنشيط الجسم والوقاية من الأمراض المختلفة وعلاجها. وبالمثل، نظرًا لاتساقها وطعمها الحلو، فإن استهلاكها مناسب لأي عمر، سواء للرياضيين أو النساء الحوامل أو الأمهات المرضعات.

لإستهلاكها، يجب عليك قطع الجلد إلى النصف. على الرغم من أنه يمكن تناوله بشكل طبيعي، إلا أنه مكمل مثالي لإضفاء لمسة خاصة على السلطات والعصائر. من ناحية أخرى، فإن مزيج لب فاكهة المانجوستين المبرد مع الكريمة أو الآيس كريم لذيذ.

إقرأ أيضا : فاكهة الشمندر : فوائد صحية مذهلة وطعم لذيذ

عصير فاكهة المانجوستين

الخصائص الغذائية لفاكهة المانجوستين :

  • يوفر كمية كبيرة من الفيتامينات والمعادن الضرورية للصحة: ​​فيتامين سي، المنغنيز، البوتاسيوم، المغنيسيوم، فيتامينات ب، الكالسيوم والحديد.
  • منخفضة السعرات الحرارية ونسبة عالية من الألياف.
  • الماء: 80.69٪
  • البروتينات: 0.41 غرام
  • الدهون: 0.58 غرام
  • الكربوهيدرات: 17.91 جرام
  • الألياف: 1.8 غرام
  • الكالسيوم: 5.49 ملغرام
  • الحديد: 0.17 ملغرام
  • المغنيسيوم: 13.9 ملغرام
  • البوتاسيوم: 48 ملغرام
  • الفوسفور: 9.21 ملغرام
  • فيتامين سي: 7.2 ملغرام

إقرأ أيضا : فوائد فاكهة التنين : فوائد عظيمة لفاكهة غير مشهورة

فوائد فاكهة المانجوستين الصحية :

فاكهة المانجوستين
فاكهة المانجوستين
  • يمنع تصلب الشرايين ويساهم في حسن سير عمل القلب بسبب انخفاض نسب الصوديوم فيه.
  • الثمرة لها خصائص طبيعية مضادة للالتهابات ومضادة للفيروسات ومطهرة ومضادة للاختلاج.
  • المانجوستين علاج طبيعي لارتفاع ضغط الدم. يحتوي على كمية كبيرة من البوتاسيوم، وهو معدن مهم في تنظيم الضغط. بالإضافة إلى استخدامه لضغط الدم، فهو جهاز تنقية الدم مفيد لخفض مستويات السكر والدهون في الدم.
  • وهي فاكهة ذات خصائص مطهرة ومضادة للأكسدة، مما يساعدنا في التخلص من السموم. على وجه التحديد، فإن مساهمتها في فيتامين سي هي التي تعزز هذه الخصائص.
  • بالإضافة إلى محتواها المنخفض من السعرات الحرارية وخصائصها المنظفة، فهي عامل تنحيف طبيعي موصى به للوجبات الغذائية. هذه الخاصية المدرة للبول تجعل فاكهة المانجوستين فاكهة مناسبة لعلاج الحالات الأخرى بشكل طبيعي مثل التهاب المفاصل أو حصوات الكلى أو احتباس السوائل.
  • يحتوي المانجوستين على الألياف التي تساعد في تقليل الكوليسترول الضار في الدم. كما أن هذه المساهمة تجعله غذاءً مناسبًا لمكافحة الإمساك وتخفيف آلام التهاب المعدة.
  • يساعد على منع ظهور مرض باركنسون والزهايمر، وذلك بفضل وجود فيتامين يغطي الجهاز العصبي المركزي. من المعتقد أيضًا، ضمن خصائص المانجوستين، أنه مضاد طبيعي للاكتئاب.
  • يزيد المانجوستين من دفاعات جهاز المناعة ويعتبر غذاءً مضادًا للالتهابات حتى للمفاصل.
  • لقد ثبت أنه فعال ضد البكتيريا مثل السالمونيلا والمكورات العنقودية والمكورات المعوية. لذلك، يعتبر أيضًا مبيدًا قويًا للفطريات ومضادًا للبكتيريا ومضادًا للفيروسات. وبالمثل، فإن فاكهة المانجوستين تزيد أيضًا من دفاعات الجسم.
  • في الطب الشعبي، تم استخدام القشرة لعلاج الزحار والتهابات المرارة ومشاكل الجلد. في هذه الحالة ، يتم تحويله إلى مسحوق أو شكل مكمل ويخلط مع سائل للشرب أو لتطبيقه على المنطقة المصابة.

لقد صعد المانجوستين إلى قمة عالم الفاكهة، وبينما لا تزال الأدلة المتعلقة بفوائده الصحية قيد الدراسة ولم تصبح أكثر حسمًا بعد، ستستمر هذه الفاكهة في اكتساب شعبية متزايدة في العالم.

-إعلان-

إقرأ أيضا : فاكهة الجوافة : تعرف على فوائدها الصحية المدهشة

وصفات لأكل المانجوستين :

نكهتها تكتسب أتباعًا كل يوم في أوروبا، حيث يكون الحصول على كمية صغيرة من هذه الفاكهة مكلفًا للغاية. في حال قررت أن تجربها وتحضر معها الوصفات اللذيذة والصحية التي نقدمها أدناه، نقدم لك بعض النصائح حتى تتمكن من شراء العينات الصحيحة. ابحث عن القطع التي لم تمس والتي تسبب ضغط إصبعك قليلاً.

إذا كنت ستأكلها كفاكهة طازجة، يمكنك وضعها في الثلاجة لاستهلاكها شديد البرودة وبالتالي تخفيف حرارة الصيف. إنها فاكهة شديدة الحساسية للروائح الأخرى، لذلك ننصحك بتخزينها في وعاء محكم الغلق. مع الأخذ في الاعتبار هذه النصائح الأساسية، سنبدأ العمل مع بعض الوصفات المصنوعة من هذه الفاكهة.

عصير المانجوستين :

لقد قيل الكثير عن عصير المانجوستين الخارق. من ناحية، نجد ماء المانجوستين الناتج عن طهي هذه الفاكهة بالسكر. بمجرد أن يكتسب الماء لونًا أرجوانيًا، يمكننا إزالته وشربه كما لو كان شايًا باردًا.

وثقت العديد من الثقافات القديمة في الخصائص العلاجية للمياه الناتجة عن طهي هذه الفاكهة، حيث أن جزءًا كبيرًا من الفوائد المرتبطة بهذه الفاكهة، كما قلنا لكم، تتركز في الجلد أو القشرة.

المكونات :

  • 6 مانغوستين
  • 25 جرام سكر
  • (200 مل) الحليب
  • شراب التوت

طريقة التجهيز :

أولاً، نقوم بتنظيف المانجوستين : نزيل الجلد ونضع اللب في كوب لطحنه. بعد ذلك، نضيف الحليب – يمكنك استخدام حليب اللوز إذا كنت تعاني من حساسية اللاكتوز – والسكر. أخيرًا، يمكننا إضافة شراب التوت لإضفاء لمسة خاصة عليه.

إقرأ أيضا : فوائد عصير الشمندر : أسباب ستجعلك تشربه كل يوم

المصادر :

-إعلان-

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.