طرق طبيعية لعلاج نقص الحديد في الجسم

-إعلان-

الحديد من المعادن الأساسية والضرورية لجسم الإنسان :

الحديد هو معدن أساسي يؤدي الوظائف الأساسية في الجسم. يتيح الحديد تكوين الهيموجلوبين، وهو البروتين الموجود في خلايا الدم الحمراء والذي يسمح بنقل الأكسجين إلى الأنسجة. وبالمثل، يتم استخدام هذا العنصر لتجديد الاحتياطيات واستعادة تركيزات الهيموغلوبين إلى مستوياتها الطبيعية، وبالتالي منع وعلاج الأعراض التي تظهر كنقص الحديد في الجسم، كون علاجها يعود بالفائدة على نوعية حياة أفضل، والأداء البدني، والأكسجين الخلوي، والوظيفة الوظيفة المعرفية والمناعة. و يعد الحديد عنصرا مهما جدا و ضروريا للحامل خلال فترة الحمل، كما أن الحديد مفيد جدا للأطفال ولنموهم وتطورهم بشكل صحي.  

نقص الحديد يسبب فقر الدم :

يعد نقصان الحديد في الجسم أمرا خطيرا جدا ، حيث من الممكن أن يتسبب في فقر الدم. و من بين الأسباب الشائعة لفقر الدم بسبب نقص الحديد هو إتباع نظام غذائي لا يحتوي على الفيتامينات والحديد بشكل كافي لتلبية حاجيات الجسم اليومية. و من الأسباب الشائعة أيضا لنقص الحديد في الجسم هو تناول بعض الأغذية و الأطعمة و التي تمنع إمتصاص الحديد أو تبطئ من عملية إمتصاصه.

و يتم فقدان الحديد من الجسم عن طريق البول أو البراز أو التعرق أو عن طريق تقشير الجلد. كما أن كمية الحديد اليومية التي ينصح إستهلاكها هي ما بين 10 و 18 ميليجرام يوميا، و تختلف هاته المدة حسب بعض المراحل العمرية، فالمراهقين و الحوامل و الرضع تزداد حاجياتهم للحديد عن الإنسان العادي.

أعراض فقر الدم أو الأنيميا :

تشمل أعراض فرق الدم أو الأنيميا بسبب نقص الحديد العديد من الأعراض :  

  • الإعياء والتعب
  • الدوخة والغثيان
  • الصعوبة في التركيز و الشعور بالضعف و الوهن
  • شحوب الجلد وبرودة اليدين و القدمين
  • هشاشة الأظافر
  • ضعف الشهية وإشتهاء مواد غير غذائية ومفيدة كالتراب و الثلج

كيفية علاج نقص الحديد وفقر الدم :

لعلاج فقر الدم الناتج عن نقص الحديد، يجب إستكمال مخازن الحديد في الجسم و ملئها بالحديد و ذلك عن طريق إتباع نظام غذائي متوازن و صحي، مع إستخذام الأدوية الفموية و التي تعد أكثر سهولة و فعالية بسبب سهولة إستخذامها و سرعة نتائجها.

الأطعمة الغنية بالحديد للحامل :

يعد الحديد معدنا أساسيا جدا لجسم الإنسان و للحامل، فهو يلعب العديد من الأدوار الحيوية الهامة في جسم الإنسان. يساعد الحديد على تكوين خلايا الدم الحمراء في الدم أثناء فترة الحمل، مما يؤثر إيجابا على صحة الجنين. و يمكن أن يشكل نقص الحديد خطرا حقيقيا على الحامل و جنينها، لأن النقص الحاد في الحديد من الممكن أن يؤدي إلى الفقر في الدم و بالتالي نمو غير كافي للجنين.

-إعلان-

مباشرة بعض معرفة الحامل بحملها و حضورها أو جلسة مراقبة طبية مع الدكتور المتخصص، يقوم هذا الأخير بوصف بعض المكملات من الفيتامينات و المعادن. و لعل أبرز هاته المكملات حمض الفوليك و الحديد و التي تساعد على تحقيق توازن غذائي للمرأة الحامل و تساهم في تطور صحة الجنين طوال فترة الحمل.

لذلك فمن الضروري جدا للحامل، أن تدخل الأغذية الغنية بالحديد في نظامها الغذائي اليومي، و إستهلاك بعض مكملات الحديد الخاصة بالحامل و التي تتواجد في الصيدليات.

الأطعمة الغنية بالحديد :

الأطعمة الغنية بالحديد
الأسماك و المأكولات البحرية غنية بالحديد

من أبرز الأطعمة و التي يمكنك من خلالها الحصول على كميات كبيرة من الحديد: اللحوم الحمراء و مشتقاتها و الدجاج و الأسماك و المحار. كما أن المكسرات و البقوليات و الخضروات ذات الأوراق الخضراء تعد مصادر جيدة جدا للحصول على الحديد

و من الجدير بالذكر أن هنالك بعض الأطعمة و التي من الممكن أن تعيق إمتصاص الحديد: كمنتجات الألبان و المشروبات التي تحتوي على الكافيين، لذلك يفضل عدم تناولها مع نفس الوجبة الغنية بالحديد.

على النقيض من ذلك، فالحديد يسهل إمتصاصه بسرعة عند تناوله مع مكمل فيتامين سي أو مع وجبة غنية بفيتامين سي كالحوامض و الليمون و البرتقال.

يمكن الحصول على الحديد أيضا على شكل مكملات و كبسولات، و توصي منظمة الصحة العالمية لمنع فقر الدم الأمومي، وتسمم النفاس، وانخفاض الوزن عند الولادة، والولادة المبكرة، بأن تأخذ الحامل مكملات يومية فموية من الحديد وحمض الفوليك مع ما بين 30 و 60 ميكروغرام من الحديد العنصري و 400 ميكروغرام ( 0.4 ملغ) من حمض الفوليك.

المصادر المعتمدة :

  1. المصدر الأول
  2. المصدر الثاني

مقالات مقترحة قد تعجبك :

-إعلان-

مقالات ذات صله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *