-إعلان-

قائمة بأفضل الأغذية والمكملات الأساسية للنساء الحوامل

0

-إعلان-

تستدعي فترة الحمل بالنسبة للنساء الحوامل الكثير من الإنتباه و التدقيق فيما يخص النظام الغذائي أثناء فترة الحمل. فهنالك العديد من الأطعمة و الأغذية و المكملات التي لا غنى عنها خلال فترة الحمل، بينما هنالك أغذية أخرى تعد قليلة الأهمية بالنسبة للمرأة الحامل. لذلك فيجب على للمرأة الحامل الإعتناء جيدا بنفسها خلال فترة الحمل و التركيز على الأكل الصحي المتوازن، لأنه أحد أسس الحمل الصحي.

في مقال اليوم سنتطرق للحديث عن أهم الأغذية و الأطعمة و المكملات الغذائية و التي تعد ضرورية جدا أثناء فترة الحمل، و التي يجب على المرأة الحامل إدخالها في نظامها الغذائي طوال فترة الحمل حفاظا على صحتها و صحة جنينها، فرمحبا بكم في موقع إهتم بنفسك

دليلك الشامل سيدتي لتنعمي بحمل صحي و آمن، هنا سنقدم لك أفضل الأطعمة المناسبة خلال فترة الحمل و أحسن المكملات الضرورية جد، خاصة خلال الأشهر الثلاث الأولى من الحمل.

أفضل الأطعمة الصحية للحامل :

أفضل الأطعمة الصحية للحامل
النظام الغذائي الصحي و المتوازن يضمن لك صحتك و صحة جنينك

لقد برع الإنسان في مجال الفلاحة و الزراعة منذ قديم الزمان و على مر العصور و مختلف الحضارات . فلقد كانت هنالك العديد من الحضارات القديمة و التي برعت في مجال الزراعة و الفلاحة كحضارة الأزتك و حضارة الإنكا و الحضارة السومرية و غيرها.

لكن الإنسان اليوم و بفضل التطور التكنولوجي و العلمي، خطا العديد من الخطوات إلى الأمام، و أصبحنا نلمس تواجد المئات من أصناف الفواكه و الخضر، مختلفة الأحجام و الأشكال و الذوق و القيمة الغذائية. لكن في ظل هذا الإكتظاظ و التنوع في الأطعمة، ما هي الأطعمة التي تعد مناسبة للمرأة الحامل و النساء الحوامل ؟

جدول الغذاء الصحي للحامل :

  • السبانخ : تعد السبانخ واحدة من أكثر الخضروات الورقية صحة لجسم الإنسان، فلا شك و أنك عزيزتي القارئة، لا زلت تتذكرين الكرتون الشهير بوباي و زيتونة و الذي كان فيه بطل الكرتون يستمد قوته المدمرة من السبانخ. لذلك يسرني أن أقول لك، أن السبانخ تستحق كل تلك الضجة، فهي غنية جدا بالألياف الصحية و الجلوتامين و المعادن و الفيتامينات والبوتاسيم و الكالسيوم و الحديد و حمض الفوليك اللذين يعدون من أساسيات الحمل الصحي بالنسبة للمرأة الحامل. لذلك فالسبانخ، تعتبر طعاما مثاليا لصحة المرأة الحامل و لصحة جنينها، كما يمكن إدراج السبانخ في العديد من الوصفات المختلفة، لكن من الضروري جدا أن تنظف و تغسل أوراق السبانخ بعناية و دقة قبل طبخها و إستهلاكها.
قائمة بأفضل الأغذية والمكملات الأساسية للنساء الحوامل
  • العدس : يعتبر العدس من أكثر أنواع البقوليات فائدة لجسم الإنسان و المرأة الحامل على و جه الخصوص. ويعد العدس مصدرا مهما جدا للألياف الصحية و البروتينات مما يعطيك شعورا بالشبع مباشرة بعد تناوله، كما يتوفر العدس على كمية هائلة من الحديد و حمض الفوليك الضرورين جدا للنساء الحوامل، بالإضافة إلى إحتوائه على اليود و الزنك الذي يقوي مناعة الجسم. و يمكن إدراج العدس في العديد من الوصفات، كشوربة العدس أو في السلطات، كما يقبل العديد من الناس على تناول العدس خاصة في فصل الشتاء.
  • الموز : و من منا لا يحب الموز تلك الفاكهة اللذيذة و المغرية شكلا و مذاقا. يعد الموز من الأطعمة المناسبة جدا للمرأة الحامل لتنعم بفترة حمل صحية، و يعتبر الموز مصدرا مهما للكربوهيدرات المعقدة و السكريات الطبيعة و الألياف الصحية التي تهدئ الرغبة في تناول السكريات و الحلويات الغير صحية.
    من الجدير بالذكر أن الموز غني جدا بالبوتاسيوم، مما يساعد النساء الحوامل في تجنب الإمساك و الإسهال، كما أنه مفيد جدا للنباتات المعوية داخلنا. و يمكن إستهلاك الموز طازجا، كما يمكن إدخاله في وصفات الكعك و المقبلات و العصائر، و ينصح بتناول من موزة إلى موزتين يوميا للنساء الحوامل.
  • الجرجير : يعد الجرجير من بين أفضل الخضروات الورقية و أكثرها فائدة للصحة ، سواء بالنسبة للرجال و النساء . يعتبر الجرجير خيارا مثاليا جدا بالنسبة للنساء الحوامل النباتيين، لأنه غني جدا بالكالسيوم و حمض الفوليك الأساسيين خلال فترة الحمل لصحة عظام و مخ و أعضاء الجنين. و بما أن الجرجير يتكون من أوراق خضراء كالسبانخ و السلطة، فهو يعتبر مصدرا مهما جدا للألياف الصحية و التي تساهم في تحسين عمل الجهاز الهضمي بالنسبة للمرأة الحامل. و يمكن إستهلاك الجرجير عبر إضافته للسلطات أو البقوليات أو الحساء البارد، لكن من المهم جدا، غسله و تنظيفه بعناية لتجنب الأمراض.
  • البطاطا الحلوة : تحتوي البطاطا الحلوة على مادة الكاروتين والتي يحولها الجسم إلى فيتامين (A). و تعتبر البطاطا الحلوة غنية جدا بفيتامين (E) و مضادات الأكسدة و المعادن و البوتاسيم المفيد جدا للنساء الحوامل. بالإضافة إلى ذلك ، فالبطاطا الحلوة تحتوي على كميات كبيرة جدا من الفيتامينات المختلفة الأخرى، كفيتامينات بي المتعددة ك B ، B1 ، B5 ، B6، مما يجعلها طعاما مغذيا و مفيدا جدا للمرأة الحامل. و يمكن إستهلاك البطاطا الحلوة عبر طبخها في الفرن أو سلقها أو قليها في الزيت، دون نسيان طعمها الحلو و المميز.
قائمة بأفضل الأغذية والمكملات الأساسية للنساء الحوامل
  • البروكلي : يعد البروكلي من الأطعمة المغرية و المميزة شكلا و مذاقا، كما أنه يعد طعاما محبوبا للصغار و الكبار معا. البروكلي من الخضروات الموسمية ذات القيمة الغذائية المرتفعة، حيث يعد البروكلي مصدرا مهما للبروتين النباتي و الألياف الصحية و الكالسيوم و فيتامين (C) و البوتاسيوم اليود الضروريين للمرأة الحامل. فالبروكلي بلا شك، يعد كنزا حقيقيا للنساء الحوامل و لا يجب الإغفال عن فوائده الصحية المذهلة . و يمكن إستهلاك البروكلي عبر العديد من الوصفات الغذائية المختلفة، كالسلطات أو طبخها في الفرن أو سلقها و غليه في الماء و العديد من الوصفات الصحية الأخرى .
  • قشور السيليوم : تعد قشور السيليوم من أكثر النباتات إحتواء على الألياف الغذائية بنسبة تصل إلى 85% من تركيبتها، مما يجعلك تشعر بالشبع لفترة طويلة بعد تناولها و تجنب الأكل طوال اليوم و الإزدياد في الوزن. و تعد قشور السيليوم من أكثر الأطعمة الشائعة في مجال التخسيس و هي مناسبة جدا للنساء الحوامل، لأنها تساهم في تحسين الجهاز الهضمي و تحارب الإمساك و ذلك بسبب الكمية الكبيرة من الألياف الصحية التي تحتويها. و يمكن إضافة قشور السيليوم للعصائر أو للعجينة و صنع خبز صحي منها، مفيد لصحتك و صحة جنينك.
  • بذور القنب : يمتلك العديد من الناس فكرة سيئة و خاطئة عن بذور القنب، نظرا لنموها في شجرة القنب و التي يصنع من الماريجوانا و بعض المواد المخذرة الأخرى. لكن تلك الفكرة خاطئة تماما، لأن أوراق شجرة القنب فقط تحتوي على المواد المخذرة، بينما تخلو منها بذور القنب و التي تعد من أكثر البذور الصحية. تعد بذور القنب مصدرا غنيا جدا بالبروتين النباتي و الدهون الصحية و أحماض الأوميغا 3 و 6 المفيدة جدا للمرأة الحامل و لصحة جنينها، كما تحتوي بذور القنب على الفيتامينات و المعادن بكميات كبيرة جدا مما يجعلها طعاما مثاليا للنساء الحوامل . يمكن صنع خبز صحي مفيد عبر إضافة حفنة من بذور القنب لعجينك، كما يمكن إضافتها للعصائر، لأنها تتميز بطعم لذيذ.
قائمة بأفضل الأغذية والمكملات الأساسية للنساء الحوامل
  • الجزر : لا يختلف إثنان على أن المرأة الحامل يجب عليها إتباع حمية غذائية صحية أثناء فترة الحمل و ذلك بإتباع نظام غذائي صحي و متنوع ، لذلك يجب تناول العديد من الخضر و الفواكه ذات الألوان المختلفة و القيم الغذائية العالية. هنا يمكننا الحديث عن الجزر، لأنه طعام مثالي للمرأة الحامل، فهو غني جدا الفيتامينات و مادة الكاروتين المفيدة للبشرة و الجلد و الشعر و الصحة البصرية و لنمو الجنين و تطوره. لذلك فيجب عدم إغفال تناول الجزر أثنا فترة الحمل، بالإضافة إلى طعمه اللذيذ، يعتبر الجزر قابلا للإستخذام في العديد من الوصفات الشهية، كحساء الجزر و عصير الجزر و كعكة الجزر ، كما يمكن تناوله طازجا أو إضافته للسلطة.
  • الحوامض : تضم فئة الحوامض البرتقال و الليمون و الحامض و المندرين و الجريب فروت. تعتبر الحوامض مصدرا مهما جدا لفيتامين (C) و الذي يعد عنصرا أساسا يساهم في إمتصاص الحديد الضروري لجسم المرأة الحامل. كما تحتوي الحوامض على مادة الكاروتين و الكالسيوم و البوتاسيوم و العديد من الفيتامينات الأخرى المفيدة أثناء فترة الحمل. و بما أن الحوامض تساهم في إزدياد إمتصاص الحديد و الكالسيوم، فهي تعد من الضروريات للمرأة الحامل.
  • البيض : يعد البيض من أفضل الأطعمة المفيدة لجسم الإنسان على الإطلاق. بالإضافة إلى طعمه اللذيذ و سعره الرخيص و قابلية إستخذامه في العديد من الوصفات، يعد البيض طعاما مثاليا للمرأة الحامل و الرياضيين و لاعبي كمال الأجسام و للمهتمين بالتخسيس. يحتوي بياض البيض على كمية كبيرة جدا من البروتين، بينما يحتوي صفار البيض على بروتينات و دهنيات صحية عالية الجودة، من بينها الأحماض الدهنية الأحادية الغير مشبعة . بالإضافة لكل هاته الفوائد الصحية، يحتوي البيض على حمض الفوليك الضروري للنساء الحوامل، كما يحتوي على الكالسيوم و الكاروتين و نسبة كبيرة من فيتامين (A) و فيتامين دي، إضافة إلى البوتاسيم و المعادن كالحديد المهم جدا أثناء فترة الحمل .
  • سمك السلمون : يعتبر سمك السلمون كنزا غذائيا مهما جدا بالنسبة لكل الناس و للمرأة الحامل على وجه الخصوص . فبالإضافة لطعمه الشهي و اللذيذ، يحتوي سمك السلمون على كميات كبيرة من الأوميغا 3 المفيدة جدا للمرأة الحامل ولصحة جنينها. كما يعتبر سمك السلمون مصدرا غنيا بالبروتينات وفيتامين (D) الذي يعزز و يقوي جهاز المناعة، خصوصا أن مناعة المرأة الحامل تقل نوعا ما أثناء فترة الحمل .
  • اللوز : يحتوي اللوز و مثل المكسرات الأخرى على كميات كبيرة من البروتين و الأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة والأوميغا 3 الضرورية للنساء الحوامل. كما يعتبر اللوز مصدرا غنيا بالدهون الصحية و الزنك المقوي للمناعةو الألياف و الكالسيوم والبوتاسيوم و مضادات الأكسدة، كما يحتوي على كميات كبيرة من اليود و حمض الفوليك الأساسيين في فترة الحمل، لتنعم المرأة الحامل بحمل صحي.
  • الحمص : يعتبر الحمص من الأكلات الغذائية الشعبية و المنتشرة في ربوع الوطن العربي و وصلت شهرته للدول الغربية، حيث صار الحمص يلقى إقبالا كبيرا من الأوروبيين و الأمريكان نظرا لفوائده الصحية التي لا تصدق . الحمص عنصر غذائي مفيد جدا للمرأة الحامل، لأنه يعتبر مصدرا غنيا جدا بالبروتين النباتي و الذي يساعد على تهدئة الجوع و الشعور بالشبع لفترة أطول. و كباقي البقوليات، يعتبر الحمص مصدرا غنيا باليود و الزنك و حمض الفوليك و الضروريين أثناء فترة الحمل. يمكن إستهلاك الحمص عبر العديد من الطرق: حيث يمكن تناوله مع المرق أو نقعه في الماء و تجفيفه و طهيه، كما يمكن شرائه على شكل معلب.
قائمة بأفضل الأغذية والمكملات الأساسية للنساء الحوامل
  • الشوفان : يعد الشوفان واحد من الأطعمة المنتشرة جدا في العالم بأسره ، كما أنه واسع الإستخذام في العديد من المجالات، كبناء الأجسام التخسيس و فقدان الوزن و في الجدول الغذائي للحوامل . يتميز الشوفان بغناه بالألياف الصحية و الدهون العالية الجودة، بالإضافة إلى إحتوائه على الزنك و حمض الفوليك و البوتاسيوم الحديد و الكالسيوم و بعض المعادن الأخرى مما يجعله غذائا ضروريا و لا غنى عنه للنساء الحوامل أثناء فترة الحمل. يمكن إستهلاك الشوفان عبر العديد من الطرق : كصنع حساء الشوفان اللذيذ أو صنع خبز من الشوفان أو تناوله مع الحليب الساخن على وجبة الفطور .
  • الحليب : يعتبر الحليب من أهم المصادر الأساسية للكالسيوم عالي الجودة و المفيد جدا لصحة الجنين و تطوره الصحي و لصحة المرأة الحامل. و يوفر الحليب العديد من المغذيات المهمة جدا كالبروتين و البوتاسيوم و فيتامين (A) و فيتامين د و العديد من الفيتامينات الأخرى، بالإضافة إلى إحتوائه على كمية كبيرة من الماء و الذي يساهم في عملية الترطيب المفيد للمرأة الحامل .
  • الأفوكادو : يعتبر الأفوكادو من الفواكه الزيتية الغنية جدا بالدهون الصحية عالية الجودة و الأحماض الدهنية الأحادية الغير مشبعة. و يحتوي الأفوكادو كذلك على الألياف الصحية و فيتامين (E) و فيتامين (B) بنسب عالية جدا، مما يجعله من الخيارات المثالية للنساء الحوامل. يمكن إستهلاك الأفوكادو، بإضافته للسلطات أو العصائر، كما أنه يتميز بطعم لذيذ و يعطي شعورا بالشبع لفترة طويلة.

الأكل الممنوع للحامل :

قائمة بأفضل الأغذية والمكملات الأساسية للنساء الحوامل

أثناء الحمل ، يجب إجراء بعض التغييرات والتعديلات في روتيننا وأسلوب حياتنا ، لأن جسمنا الآن لديه احتياجات مختلفة يجب أن نعتني بها ونأخذها في الاعتبار حتى يسير كل شيء بشكل صحيح.

أحد هذه التغييرات في النظام الغذائي ، حيث أن هناك بعض الأطعمة التي من المرجح أن تحتوي على كائنات دقيقة ضارة تعبر حاجز المشيمة والتي يمكن أن تؤثر على الطفل والتي لا ينصح بها في هذه المرحلة.

1 – السمك النيئ أو بالأحرى السوشي : إذا كنت شغوفة بهذا الطبق الياباني ، فسيتعين عليك التحلي بالصبر والانتظار حتى يولد طفلك لتنغمس في هذا الطبق مرة أخرى. قد تحتوي الأسماك النيئة أو المنقوعة (الأنشوجة ، السيفيش ، إلخ) على المتشاخسة ، وهي طفيلي ليس له أي عواقب على الجنين ، ولكن يمكن أن يسبب مشاكل مزعجة للغاية للأم. يمكن أن يؤدي تناول الأسماك الملوثة إلى التهاب المعدة والأمعاء والقرحة وانسداد الأمعاء والحساسية.

2 – اللحوم النيئة أو غير المطبوخة جيداً : تعلمي طبخها جيدًا لأن اللحوم النيئة يمكن أن تحتوي على الليستريا ، وهي بكتيريا خطيرة جدًا على النساء الحوامل. يمكن أن يسبب التهابات خطيرة للغاية منقولة بالغذاء أو إجهاض أو تشوهات في الجنين.

3 – الكحول : المشروبات الكحولية خطيرة جدًا على الجنين ، وتغير آليات امتصاص العناصر الغذائية ويمكن أن تسبب اختلالات في نمو الجنين (متلازمة الكحول الجنينية) ومشاكل صحية للطفل.

4 – البيض النيء : لا يشكل البيض النيء خطرًا على الجنين ، ولكنه قد يحتوي على السالمونيلا. إنها جرثومة يمكن أن تسبب الإسهال والقيء والحمى وتكون مزعجة للغاية أثناء الحمل.

5 – الجبن غير المبستر : يمكن أن تختبئ الليستريا في الجبن المصنوع من الحليب الخام (نوع بري أو جبن حرفي).إنها تعتبر جرثومة خطيرة جدا على صحة الأم والجنين.

6 – الفواكه والخضروات النيئة غير المطهرة : على الرغم من مدى صحة الخضار والفواكه النيئة ، فمن المستحسن تناولها فقط إذا كنت متأكدة من غسلها بشكل صحيح باستخدام مطهرات الطعام. يمكن أن تختبئ أنواع مختلفة من البكتيريا في الخضار والفواكه ومن الأفضل عدم المخاطرة بها. إذا كنت تأكلين بالخارج ، فاطلب الخضار المطبوخة.

-إعلان-

7 – الأطعمة المدخنة : يتم تحضير النقانق والجبن والأسماك المدخنة في درجات حرارة تقل عن 100 درجة ويمكن أن تحتوي على بكتيريا خطرة على الحمل (مثل الليستريا).

8 – بعض أنواع الأسماك : على الرغم من طهيها جيدًا ، إلا أن الأسماك مثل التونة وسمك أبو سيف وسمك الماكريل تخزن كميات كبيرة من الزئبق. لا ينصح بتناولها بانتظام ، خاصة عند النساء الحوامل ، لأنه يمكن أن تسبب مشاكل في الكلى وتسبب ضررًا عصبيًا وفسيولوجيًا للجنين.

أحسن مكمل غذائي للحامل :

قائمة بأفضل الأغذية والمكملات الأساسية للنساء الحوامل

من أهم و أبرز المكملات الغذائية و التي ينصح بها الأطباء النساء الحوامل أثناء فترة الحمل، نجد حمض الفوليك و الحديد و الكالسيوم ´و الملتي فيتامين, بحيث يوصي الأطباء بأخذها على شكل مكملات، في حالة عدم الحصول عليها من الأطعمة و الأغذية.

مكملات غذائية للمرأة الحامل :

1. حمض الفوليك :

يعد حمض الفوليك من بين أهم الفيتامينات الأساسية للنساء الحوامل و أيضا للرجال بصفة عامة نظرا لفوائده الكثيرة جدا ، حيث ينصح خبراء الصحة و التغذية بإدخاله في النظام الغذائي. حمض الفوليك أو الفولاتين ينتمي إلى فئة الفيتامين (B) و هو يعرف أيضا بإسم فيتامين ( B9) و لقد تم إكتشافه في أربعينيات القرن الماضي.

يوصي الأطباء و خبراء الصحة و التغذية بإستهلاك 400 ميكروجرام من حمض الفوليك بالنسبة للنساء الحوامل، بصفة دورية و إدخاله ضمن نظامك الغذائي اليومي . و من الجدير بالذكر أن الجسم يمتص 50% من حمض الفوليك من الأطعمة و نسبة 85% من حمض الفوليك من الموجود في الأطعمة المدعمة و نسبة 100% من مكملات الفيتامين المتواجدة في الصيدليات.

ينصح الأطباء عادة بتناول حمض الفوليك طوال فترة الحمل، حيث يساهمحمض الفوليك في نمو سليم للجنين و إنتاج خلايا دم إضافية بالإضافة إلى تكاثر الخلايا، لكن ال 3 أشهر الأولى من فترة الحمل تعد أهم فترة يجب عليك فيها تناول حمض الفوليك، كما تعد الفترة المثالية لتناول حمض الفوليك هي في فترة الصباح، بعد أو قبل الإفطار ، لأن فرص إمتصاصه من طرف الجسم تكون أكبر.

يمكن الحصول على حمض الفوليك عن طريق المكملات و على شكل كبسولات، فهو متوافر جدا في الصيدليات ويمكن الحصول عليه طول السنة، كما بإمكانك الحصول على حمض الفوليك عن طريق تناول الأغذية الغنية بحمض الفوليك أهمها:

  • الخضار الورقية الخضراء اللون مثل السبانخ والملفوف والخس والجرجير والبقدونس .
  • البروكلي والخرشوف والهيليون.
  • الفاصوليا والحمص والبازلاء وفول الصويا غنية جدا بحمض الفوليك.
  • الأفوكادو والموز والبطيخ تحتوي على كمية جيدة من حمض الفوليك.
  • المكسرات مثل الجوز والفستق والكستناء واللوز، تحتوي على كمية جيدة من حمض الفوليك.

2. الحديد : 

مباشرة بعد معرفة المرأة الحامل بحملها و حضورها أو جلسة مراقبة طبية مع الدكتور المتخصص، يقوم هذا الأخير بوصف بعض المكملات من الفيتامينات و المعادن. و لعل أبرز هاته المكملات حمض الفوليك و الحديد و التي تساعد على تحقيق توازن غذائي للمرأة الحامل وتساهم في تطور صحة الجنين طوال فترة الحمل.

يعد الحديد معدنا أساسيا جدا لجسم الإنسان و للمرأة الحامل، فهو يلعب العديد من الأدوار الحيوية الهامة في جسم الإنسان . يساعد الحديد على تكوين خلايا الدم الحمراء في الدم أثناء فترة الحمل، مما يؤثر إيجابا على صحة الجنين . و يمكن أن يشكل نقص الحديد خطرا حقيقيا على المرأة الحامل و جنينها، لأن النقص الحاد في الحديد من الممكن أن يؤدي إلى الفقر في الدم و بالتالي نمو غير كافي للجنين.

من أبرز الأطعمة و التي يمكنك من خلاله الحصول على كميات كبيرة من الحديد : اللحوم الحمراء و مشتقاتها و الدجاج و الأسماك و المحار. كما أن المكسرات و البقوليات و الخضروات ذات الأوراق الخضراء تعد مصادر جيدة جدا للحصول على الحديد.

و من الجدير بالذكر أن هنالك بعض الأطعمة و التي من الممكن أن تعيق إمتصاص الحديد : كمنتجات الألبان و المشروبات التي تحتوي على الكافيين، لذلك يفضل عدم تناولها مع نفس الوجبة الغنية بالحديد.

و على النقيض من ذلك، فالحديد يسهل إمتصاصه بسرعة عند تناوله مع مكمل فيتامين سي أو مع وجبة غنية بفيتامين (C) كالحوامض و الليمون و البرتقال.

يمكن الحصول على الحديد أيضا على شكل مكملات و كبسولات، و توصي منظمة الصحة العالمية لمنع فقر الدم الأمومي ، وتسمم النفاس، وانخفاض الوزن عند الولادة، والولادة المبكرة، بأن تأخذ النساء الحوامل مكملات يومية فموية من الحديد وحمض الفوليك مع ما بين 30 و 60 ميكروغرام من الحديد العنصري و 400 ميكروغرام ( 0.4 ملغ) من حمض الفوليك.

3. عنصر اليود :

قائمة بأفضل الأغذية والمكملات الأساسية للنساء الحوامل

يعد عنصر اليود من العناصر الأساسية و الضرورية للمرأة الحامل و التي يجب عليها إستهلاكها أثناء فترة الحمل و أكثر من أي مرحلة أخرى من مراحل حياتها. لقد تم إكتشاف عنصر اليود و فوائده الصحية الكثيرة سنة 1811 و تم إستعماله لعلاج الغذة الدرقية منذ القرن الثالث عشر.

و توصي منظمة الصحة العالمية النساء الحوامل بضرورة إستهلاك اليود ، لأن أين نقص في عنصر اليود قد يؤدي إلى إصابة و تلف دماغ الجنين أثناء و بعد فترة الحمل و قد يؤثر على نموه بشكل سليم أثناء مرحلة الطفولة.

خلال أول مراقبة و إستشارة طبية بعد فترة الحمل، يقوم الطبيب بنصح المرأة الحامل بأخذ مكملات اليود و حمض الفوليك و عنصر اليود، نظرا لأهميتها البالغة في تطور و تشكل الجنين و صحته. فعل الرغم من حصول المرأة الحامل على هاته العناصر من الأطعمة و الأغذية ، فأحيانا تكون هاته الكمية غير كافية، لذلك ينصح أطباء أمراض النساء و الولادة بأخذ مكملات دوائية لتكملة حاجيات جسم المرأة الحامل.

يعتبر عنصر اليود بجانب حمض الفوليك من العناصر الضرورية و المكملات الأساسية أثناء فترة الحمل و بالخصوص خلال فترة ال 3 أشهر الأولى للحمل. لذلك يجب على المرأة الحامل الحصول على عنصر اليود من خلال الطعام و المكملات لتلبية حاجات جسمها الذي يحتاج إلى عناية كبيرة أثناء فترة الحمل. و من الأطعمة المعروفة و الغنية جدا بعنصر اليود المفيد جدا لصحة النساء الحوامل نجد :

  • الأسماك بكل أنواعها وخصوصا المحار وسمكة التونة والسردين وطحالب البحر.
  • منتجات الحليب ومشتقاتها كالحليب واللبن والجبن.
  • الحبوب والشوفان والقمح والبطاطا التي تعد غنية جدا بعنصر اليود.
  • الخضروات والفواكه تعد من العناصر الغذائية الغنية بعنصر اليود، خاصة السبانخ والسلق.

يمكن أيضا الحصول على عنصر اليود على شكل مكملات و كبسولات تباع في الصيدليات و الجرعة المثالية للمرأة الحامل هي ما بين 200 أو 300 ميكروغرام من عنصر اليود يوميا.

4. الملتي فيتامين

يعد الملتي فيتامين من المكملات الضرورية جدا خلال الحمل و قبل الحمل و حتى بعد الحمل. الملتي فيتامين عبارة عن كبسولات تحتوي على أهم الفيتامينات و المعادن بمختلف أنواعها و بنسب جيدة، و تختلف مكملات الملتي فيتامين من شركة لأخرى و حسب الإستعمال، لكن هنالك مكملات ملتي فيتامين خاصة للنساء الحوامل و تتوفر في كل الصيدليات.

في الواقع يمكن الحصول على الفيتامينات و المعادن من خلال الأطعمة و التغذية، لكن في الحقيقة لا يستطيع أغلب الناس الحصول على إحتياجاتهم اليومية من الفيتامينات و المعادن، نظرا لبرنامجهم الغذائي الغير متوازن، لذلك يمكن تعويض هذا النقص بالإعتماد على مكلمل الملتي فيتامين، خاصة للنساء الحوامل، فهو أمر ضروري جدا، نظرا لإحتياجات جسم المرأة الحامل المتزايدة خلال الحمل.

فوائد مكمل الملتي فيتامين بالنسبة للمرأة الحامل، كثيرة جدا و من أبرز هاته الفوائد :

  • يمد جسم المرأة الحامل بمختلف الفيتامينات و المعادن الأساسية خلال الحمل .
  • يساعد على بناء أسنان و عظام الجنين بصورة طبيعية.
  •  نظرا لإحتوائه على حمض الفوليك و الزنك و الفيتامينات المختلفة، فهو يساهم في بناء الدماغ و الحبل الشكي للجنين و يقلل من تشوهات الأنبوب العصبي و التي تعد شائعة خلال الحمل، بسبب نقص المغذيات.
  •  يعمل مكمل الملتي فيتامين على زيادة عدد الكرات الحمراء للمرأة الحامل ويساهم في تفادي فقر الدم.
  • يحد من خطر الولادة المبكرة و من إنخفاض وزن الجنين عند الولادة .

خلاصة :

تعد فترة الحمل، فترة حساسة جدا حيث تتطلب الكثير من العناية و التركيز على حمية صحية متوازنة تلبي حاجيات جسم المرأة الحامل. ولتنعم المرأة الحامل بفترة حمل صحية، لا بد و أن تتضمن حميتها الغذائية الخضار و الفواكه و الأسماك و أن تبتعد قدر الإمكان عن المشروبات الغازية و الحلويات و السكريات و التي قد تتسبب في إصابة المرأة الحامل بسكري الحوامل.

أما بالنسبة لأفضل المكملات التي ينصح بها خلال فترة الحمل و خاصة ال 3 أشهر الأولى فيه : عنصر اليود و حمض الفوليك و الحديد و الملتي فيتامين و التي تساهم كلها في الحفاظ على صحة المرأة الحامل و صحة جنينها.

المصادر المعتمدة :

  1. المصدر الأول
  2. المصدر الثاني

مقالات مقترحة قد تعجبك :

-إعلان-

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.